dark_mode
Image
Sunday, 27 November 2022
تضارب التصريحات بين وزارة الري وهيئة مياه الخرطوم حول إنحسار النيل

تضارب التصريحات بين وزارة الري وهيئة مياه الخرطوم حول إنحسار النيل

 

 الخرطوم: التيار

تضاربت التصريحات الصادر عن وزارة الري وهيئة مياه ولاية الخرطوم بشان انحسار النيل في منطقة شمال الخرطوم والتي ذكرت الثانية أنها تسببت في قطوعات المياه بعدد من الأحياء.

 ونفت وزارة الري والموارد المائية صحة ما تم تداوله من معلومات حول الانحسار المفاجئ للنيل الذي تسبب في ضخ الإمداد المائي بمناطق شمالي الخرطوم .

وقالت وزارة الراي أن فترة الإنحسار الطبيعي للنيل هو في الفترة من نوفمبر وحتى يونيو من كل عام".

كما ذكرت أن النيل شمال الخرطوم لم يشهد أي إنحسار مفاجئ خلال هذا الشهر بالمقارنة مع العام الماضي حيث المناسيب أعلى بحوالى 30 سم بالمقارنة بالمتوسط هذا العام ودعا البيان الى أخذ المعلومات عن ما وصفها بمصادرها الأصلية والحقيقية الموثوقة منعاً للتضارب والتشويش.

وفي تعميم صحفي لهيئة مياه ولاية الخرطوم السبت الماضي أعلنت عن تأثر محطة مياه شمال بحرى جراء الانحسار المفاجئ للنيل .وأوضح مدير مياه محلية بحري مهندس معتز صلاح الدين أن انحسار النيل أدى لنقص الإمداد المائي في مناطق شمال بحري.وذكر إن فريقاً هندسياً يعمل حالياً على إزالة الإطماء الكثيف للوصول لمياه النيل منوهاً الى إن عدداً من المناطق بشمال بحرى ستتأثر بشح الإمداد المائي خلال اليوم، معرباً عن اعتذاره للمواطنين في تلك المناطق جراء مايحدث لهم من مضايقات وتوقع عودة الإمداد المائي خلال ال24 ساعة المقبلة.

comment / reply_from

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة التيار