تعرض رئيس نادي النيابة للاعتداء من قبل زميله

0
65

 

الخرطوم: التيار

كشف نادي النيابة العامة، عن تعرض رئيسه، لاعتداء من قبل وكيل نيابة بأمن الدولة، واعتبر النادي الاعتداء جزءاً من الاستهداف الذي يتعرض له أعضاء مكتبه التنفيذي لتبنيهم مواقف مناوئة للنائب العام، ومطالبتهم بإقالته، وقال بيان لنادي النيابة العامة، اطلعت عليه (التيار)، إن أعضاء النادي يستنكرون  ويدينون ما أقدم عليه وكيل أول نيابة أمن الدولة صهيب عبداللطيف،  بالاعتداء السافر على الزميل الدكتور أحمد الحلا رئيس نادي أعضاء النيابة العامة  أمام مجلس المحاسبة الذي شكله النائب العام لأعضاء المكتب التنفيذي لنادي أعضاء النيابة العامة على خلفية اتهامهم للنائب العام باستغلال النفوذ وإساءة استعمال السلطة ودفعهم بمذكرة لمجلس السيادة مطالبين بإقالته، ووصفوا ذلك السلوك ب”الهمجي” و”غير اللائق”، وأشار البيان إلى أن رئيس النادي وأعضاء المكتب التنفيذي سبق وإن تقدموا بطلب للنائب العام لاستبعاد المحقق صهيب عبداللطيف لعداوته تجاه المجنى عليه وأهمل النائب العام الطلب مما وفر الأرضية والظروف لهذا الاعتداء،وأضاف البيان “الاعتداء على رئيس النادي الدكتور أحمد الحلا  كان ممنهجاً وتسلسلت حلقاته بدءاً من اختيار زمرة  من أعضاء النيابه المعروف عداؤهم للنادي على رأس وأعضاء مجالس المحاسبة لأعضاء المكتب التنفيذي للنادي (منهم من ينتمون للنظام البائد) مروراً بإهمال طلبات الطعن والاعتراض على رؤساء وأعضاء مجالس المحاسبة والمحققين وانتهاءً بالصمت المخزي من النائب العام الذي استلم الطلب برفع الحصانة عن الجاني قبل أكثر من أسبوع ولم يحرك ساكناً ولم يتخذ حتى الإجراءات المعتادة في الشكاوى وترك الجاني حراً طليقاً يفعل ما يشاء في استفزاز واضح للمجنى عليه، واعتبر البيان  الواقعة أنها “لا تمثل إهانة للمقام الرفيع لرئيس نادي أعضاء النيابة العامة المعتدى عليه فحسب،إنما هي إهدار العدالة وإهانة للنيابة العامة كجهاز عدلي شامخ وأول بوابه للعدالة”، وذكر البيان أن مرتكب تلك الواقعة أبرز أعوان النائب العام الحبر من أعضاء النيابة، وقال البيان “إن الواقعة تكشف مدى السوء والتردي الذي حاق بهذا الجهاز العدلي الهام في عهد تاج السر الحبر وكان للنادي شرف التنبيه بهذا الواقع المرير، في دعوته السابقة بالإقالة الفورية للنائب العام حتى لا يبلغ الحال مبلغاً لا يمكن تداراكه ولعلنا قد بلغنا الآن”، وتابع البيان” النائب العام وأعوانه يتخذون من  التحقيقات الإدارية ومجالس المحاسبة لأعضاء المكتب التنفيذي للنادي والتي لا تستند إلى قانون أو لائحة متكأً  للتشفي والانتقام ولكل من جاهر بالحق وتصدى للباطل”، وامتدح تصرف رئيس النادي إزاء الاعتداء  باللجوء للوسائل  القانونية المتاحة واتخاذه سبيل القانون،

وطالب نادي النيابة العامة النائب العام بإيقاف المعتدي وكيل أول نيابة أمن الدولة فوراً وورفع حصانته توطئة لمحاكمته دون تأخير أو إبطاء فضلاً عن اتخاذ الإجراءات الإدارية اللازمة تجاهه ويحذر النادي  من عواقب تجاهل أو تأخير إجراءات رفع حصانة الجاني .

اترك رد