لجنة ضحايا شركة (بلاك شيلد) سنتجه للمحكمة الجنائية الدولية بعد استيفاء الشروط

0
64

 

الخرطوم رجاء نمر

كشفت لجنة الإتهام عن ضحايا شركة (بلاك شيلد) الإماراتية عن تورط “عشرة” متهمين وتشكيل لجنة من خمسة أشخاص فى قضية ضحايا الإتجار بالبشر المرتكبة تجاه ٦١٠ شاباً سودانياً، وأشارت اللجنة إلى تورط مسؤولين في الإمارات وليبيا وأشخاص سودانيين،  وقالت أن أبرزهم “حفتر”،  وأعلنت لجنة هيئة الدعوى الدائمة لقضية الإتجار بالبشر برئاسة يحى محمد الحسن رئيساً للهيئة وعمر العبيد نائباً له، وعضوية آخرين على خلفية قضية (بلاك شيلد) الإماراتية، وقال عضو اللجنة عمر العبيد ، في مؤتمر صحفي بفندق كورنثيا، أمس الأول، إن  هيئة الدعوى  المكونة ستتابع القضية إلى جانب قضايا الإتجار بالبشر، وأضاف  إن اللجنة ستعمل على جلب المتهمين في القضية بجانب الجهات المشاركة من كل الأطراف بالداخل والخارج،  وقال أستوفينا كل شروط القضية،  لافتاً إلى أن  الكثير من الضحايا تضرروا مادياً ونفسياً،  وانتقد العبيد تأخر الحكومة بشقيها المدني والعسكري برغم علمهم بالقضية وقال “الحكومة لم تقم بواجباتها حتى الآن”،  وأردف “نحن سوف نواصل لإسترداد حقوق الضحايا”،  وأشار إلى أن الضحايا يحتاجون لرعاية خاصة في جوانب الصحة المجتمعية،  وذكر  أن الهدف من توسيع أعضاء اللجنة الوصول بالقضية لكل المحاكم العليا،  خاصة وأن الدول (الثلاث) طرف القضية موقعين للجنة الميثاق العربي لحقوق الإنسان، وقال إن تقرير لجنة خبراء مجلس الأمن أورد في الفقرة ٤ قضية (بلاك شييلد)، رغم إن مجلس الأمن غير معني بقضايا الأفراد وإنما الدول، ولكن ذكر القضية، يمثل أثراً إيجابياً وأنها صارت (واضحة ومعلومة) ، معلناً أن  “هيئة الاتهام  الآن صارت جاهزة للتحرك نحو المحكمة الجنائية الدولية بعد استيفاء الشروط والإجراءات المتعلقة بقضايا الاتجار بالبشر والقضايا ضد الانسانية”.

 

اترك رد