دعم هولندي بمبلغ 25 مليون دولار لشراكة القطاع الخاص والمزارعين

0
25

 

 

تقرير: علي ميرغني

تقدم مملكة هولندا دعماً بمبلغ 25 مليون دولار لتشجيع مبادرة دخول القطاع الخاص في شراكات مع المزارعين. ونهاية الأسبوع الفائت زار مسؤول بالسفارة الهولندية مزارع القمح بمنطقة غرب الدويم بولاية النيل الأبيض.

وقال للتيار الزراعي، المنتصر بالله زين العابدين مسؤول سياسات الأمن الغذائي والغذاء بالسفارة الهولندية بالخرطوم، أن هولندا تؤكد على إنها شريك أساسي في دعم التحول الديمقراطي في السودان، ولهم قناعة بأن ذلك يتم عبر دعم الإقتصاد وخاصة الزراعة.

وأوضح المنتصر بالله أن النموذج الهولندي يقوم على تشجيع القطاع الخاص للشراكة مع المزارعين، أو ما يعرف اختصاراً بـ(بي اس آي) أي مبادرة القطاع الخاص. والتي تعتمد على ان القطاع الخاص يوفر التمويل والتسويق والخبرات والتقانة فيما يوفر المزراعون الأرض. وأوضح أن التسويق ظل يمثل تحدياً كبيراً للمزارعين وعندما يرتفع الإنتاج يرتفع العرض مع ثبات الطلب مما يخفض الأسعار. ويضيف المنتصر بالله إن أكبر دليل على ذلك فرح المزارعين بإعلان سعر التركيز الجديد للقمح وهو يعني توفير التسويق.

ويرى المنتصر بالله إن حل تحديات التسويق يكون باستدامة دخول القطاع الخاص في شراكات عادلة ومنصفة مع المزارعين. لأن القطاع الخاص يوفر سلسلة القيمة للمنتجات والمحاصيل. وإذا أخذنا القمح المنتج في منطقة الدويم بولاية النيل الأبيض مثلاً، لاتوجد غرابيل ولا مطاحن ولا صوامع، وهذا يعني أن القمح ينتج في الدويم ثم يتم ترحيله إلى مدن أخرى بعيدة مثل الخرطوم أو سنار مثلاً للغربلة والطحن. لكن تدخل القطاع الخاص يمكن أن يوفر غرابيل ومطاحن بنفس منطقة الإنتاج مما يدخل المنتج في سلسلة القيمة المضافة.

ويوضح المنتصر بالله إن هناك رابطاً ذكياً بين الأمن الغذائي والتغذية وأي إنتاج يجب أن ينعكس إيجاباً على صحة المواطنين. لذلك قررت مملكة هولندا الدخول في مبادرة الشراكة مع القطاع الخاص. وحالياً لدينا مشروع في دارفور اسمه (دار فوود)

ورغم أن ولاية النيل الأبيض ليست ضمن ولايات التركيز للمشروع الهولندي، لكن دخلنا في شراكة مع شركة (آفي). خاصة أن المنطقة يوجد بها إشكالات في قنوات الري والإستخدام الفعال للريّ. وكما نعلم أنّ نظام الريّ بالغمر يواجه تحديات كبيرة حتى على مستوى المشاريع الكبيرة مثل مشروع الجزيرة.

إدخال الحيوان

إنتقد المنتصر بالله عدم إدخال الحيوانات في الدورة الزراعية بمشاريع منطقة الدويم. وقال أن حكومة مملكة هولندا تسعى لإدخال الحيوانات في مشاريع المنطقة باعتبار أن نظام المزرعة المتكاملة يقوم على وجود الزراعة وتربية الحيوانات.

جذب المستثمرين الهولنديين

وقال لـ(التيار الزراعي )المنتصر بالله إن رفع العقوبات الأمريكية الاقتصادية شجع كثيراً من رجال الأعمال الهولنديين للسعى للاستثمار في السودان. خاصة في مجال الطاقة الكهروشمسية .

زيارة استكشافية

ويوضح المنتصر بالله أن زيارته إلى مشاريع الزراعة التعاقدية بين شركة آفي ومزارعي منطقة غرب الدويم، تعتبر زيارة استكشافية لصندوق الدعم الهولندي لسلعة القمح باعتباره سلعة استراتيجية.

اترك رد