الزراعة تكسر الرُزنامة وتسمح باستيراد البرتقال واليوسفي

0
21

 

الخرطوم: علي ميرغني

أصدر وكيل وزارة الزراعة والموارد الطبيعية، د. عبد الرحيم تركاوي، قراراً سمح باستيراد البرتقال في الفترة من أول مارس الحالي وحتى نهاية أغسطس. ويأتي القرار تنفيذا لتوصيات لجنة سبق أن شكلها الوكيل في فبراير الماضي للنظر في تعديل الرُزنامة الزراعية.

يشار إلى أن الرُزنامة الزراعية توضح تواريخ توفر الخضروات والفاكهة المنتجة محلياً وتمنع الاستيراد من الخارج في تلك الفترة كحماية للمنتج الوطني. وبحسب الرُزنامة قبل التعديل يحظر استيراد البرتقال واليوسفي في الفترة بين سبتمبر وحتى إبريل وهي فترة الإنتاج المحلي.

وبحسب مكاتبات حصلت( التيار الزراعي) على نسخ منها سمحت الوزارة باستيراد البرتقال في الفترة من أول مارس الحالي وحتى نهاية أغسطس المقبل، وبررت ذلك بمراعاة مصلحة المستوردين وتوفير البرتقال لشهر رمضان المعظم.

في الأثناء حضر إلى الخرطوم وفد من منتجي البرتقال بولاية كسلا لمقابلة وكيل الزراعة والاحتجاج على السماح باستيراد البرتقال في فترة الإنتاج من ولاية كسلا ومنطقة جبل مرة. واعتبروا أن القرار راعى مصلحة مزارعي البرتقال الأجانب، خصماً على مصلحة مزارعي البرتقال في كسلا وجبل مرة. وأعربوا عن دهشتهم لصدور القرار بحجة توفير احتياجات رمضان قبل أكثر من شهر من بدايته (13 إبريل) على أن يستمر حتى نهاية أغسطس. وأوضحوا إنهم سعوا أصلاً لتعديل الرُزنامة السابقة التي راعت فقط مصلحة منتجي البرتقال في ولايات الشمالية ونهر النيل والخرطوم وسنار.

ورصدت التيار الزراعي وصول شحنات من البرتقال من جمهورية مصر العربية الجمعة أول أمس للسوق المحلي بالخرطوم. وكانت الجهات المختصة منحت في مطلع مارس الحالي شركة (خ.د) إذناً باستيراد 300 طن برتقال عبر معبر حلفا.

اترك رد