الدفاع المدني يكشف لـ(التيار) أسباب غرق “لنش” حلفا

0
52

 

 

الخرطوم: رجاء نمر

لقي (5) مسؤولين مصرعهم غرقاً، بينهم (4) مفقودين، ونجا (9) من الموت المحقق أثر غرق لنش يتبع للقوات  للبحرية، وقال بيان صحفي صادر عن وزارة الداخلية، إن الدفاع المدني تمكن  من إنقاذ عدد (9) أشخاص وإسعافهم لمستشفى حلفا  وحالتهم مستقرة ، كما  تأكدت وفاة  المدير التنفيذي، وجاري البحث عن  عدد 4 أشخاص في عداد المفقودين.

تفاصيل ماحدث 

أوضح بيان الداخلية، إن وفداً من لجنة أمن محلية حلفا بولاية الشمالية، تحرك قاصداً منطقة (أرقين) عبر  لنش نهري،  شاءت إرادة الله أن يتعرض لحادث غرق لسوء الأحوال الجوية، حيث كان “اللنش” يحمل عدد 14راكباً، توفى منهم (5) أشخاص بينهم المدير التنفيذي لمحلية حلفا، وأشار البيان إن الوفد كان بصدد لقاء وفد إتحادي زائر، بقيادة وزير الداخلية،الفريق أول شرطة حقوقي، عزالدين الشيخ علي منصور،  ووزير النقل ميرغني موسى حمد،  والفريق شرطة د.بشير الطاهر رئيس هيئة الجمارك واللواء شرطة حقوقي  آدم إبراهيم مدير الإدارة العامة للجوازات والهجرة،  واللواء شرطة حقوقي خالد حسن علي مدير الإدارة العامة لحماية التعدين، وهبط الوفد الاتحادي بمطار دنقلا وكان في استقباله والي الولاية ومدير شرطة الولاية وعدد من ضباط الشرطة، وواصل الوفد رحلته عبر البر إلى محلية حلفا برفقة لجنة أمن الولاية، وكان من المؤمل أن يلتئم معهم في الاجتماع بمعبر أرقين، وفد لجنة أمن محلية حلفا، وفي وقت لاحق من يوم أمس، قالت مصادر مطلعة، إن الشرطة “جثامين” آخرين، بجانب الجثمان الأول للمدير التنفيذي لمحلية حلفا، إسماعيل بلال، وأشارت إلى أن البحث  لايزال مستمراً عن جُثمانين.

شدة الأمواج

أفادت متابعات (التيار)، من مصادر موثوقة،  أن  قائد “اللنش” شعر بشدة الأمواج بسبب إرتفاع مناسيب المياه! وقرر الجميع أن يعودوا  أدراجهم وعند محاولة  الاستدارة  للعودة أدت الأمواج العالية إلى انقلاب “اللنش”!! وتمكن البعض من السباحة! بينما ساهم صيادون في أنقاذ البقية  ، وتلقت الشرطة بلاغاً من نظامي أحد الناجين من الحادثة وتوجهت فوراً  فُرق أنقاذ إلى مكان الحادثة،  وفي السياق قال مدير شرطة الدفاع المدني بوادي حلفا نقيب شرطة محمد سليمان، لـ(التيار) إن بلاغاً تم تدوينه بقسم شرطة حلفا تحت المادة (51) أجراءات، لافتاً أن الحادث يعتبر الأول في الولاية، مبيناً أن التحريات الأولية أشارت أن الأسباب تعود إلى سوء الأحوال الجوية،  ورجح أن تكون الحمولة الزائدة،  مع شدة الأمواج سبباً في وقوع الحادثة،  لافتاً أن إدارته  تلقت البلاغ التاسعة صباحاً، وأضاف تمت الإستعانة بفرق إنقاذ من مدينة دنقلا لمساعدة القوة الموجودة على عمليات البحث.

أحد الناجين 

قال أحد الناجين،  إن لجنة أمن الولاية ومسئولين في الشرطة والقوات المسلحة، كانوا في طريقهم لاستقبال، وزير الداخلية الفريق أول شرطة عز الدين الشيخ والوفدد الاتحادي، الذي يزور معبر أرقين، لافتاً إلى أنهم تحركوا في أجواء عادية من حلفا، لكنهم فوجئوا بعد قطع نحو 3 كلم في البحيرة، برياح شديدة وموج عالٍ أدى لتعطل ماكينة العبارة ومن ثم انقلابها، وقال “الأمر تم في ثوانٍ معددة”! مبيناً أن العبارة انقلبت فجأة وقفز عنها عدد من الركاب وتشير المتابعات إلى نقل الناجين لمستشفى وادى حلفا حيث تأكد أستقرار حالتهم الصحية.

اترك رد