التصحيح واجب

0
69

“الأسطورة سيظل أسطورة في كل الأحوال”  إنني ذكرتُ سابقاً بالتالي لا استغراب لضجة الأوساط وهذا الاحتفاء غير المسبوق بتوصيات الهيئة الاستشارية التي لم يخفِ قائدها، الخليفة أحمد حسب الرسول ود بدر انحيازه لقيم الوفاء والإنصاف وإرساء دعائم العدل.

تحدثتُ إلى الشيخ ود بدر فقال لي أنا أويد هذه الحملة عن قناعة لأنَّ هيثم ظلم ظلماً شديداً، ولقد قاتلته من قبل من أجل رفع الظلم عنه ولكن شاءت الأقدار أن نخفق.

ثم أضاف أنَّ الهلال جئ برجل غير في كل الصفات وهو الأخ العزيز أشرف الكاردينال وبلغة أهل المسيد زولن مليان بركات، وأهل البركة يعرفون قيمة الإنصاف لمن عاش الظلم سنوات وسنوات والعشم كبير.

(الخليفة) ود بدر يقول إنَّ هلالاب شرق النيل إبان محنة شطبه كانوا يقيمون في المسيد يستجدونه استخدام كل نفوذه لأجل إرجاعه، وعادت الحشود لتحلق مجدداً داخل المسيد منذ عودته أمس عقب متابعة فعاليات الحدث بكورال.

وهذا بعض مما جاء في شريان رشيد آل عمر الرياضي وقبل أن أتناول ما جاء فيه بأي تعليق انتظرت “كم يوم كده” علَّ تصليحاً أو تصحيحاً بأني من الخرطوم أو شرق النيل وبالتحديد من أم ضواً بان وبتحديد أكثر من الأخ الأستاذ أحمد حسب الرسول.. أو يأتي التصحيح من أم مغد!!.

ويمكن للأخ الأستاذ أحمد حسب الرسول أن يكون قائداً للهيئة أو اللجنة الاستشارية تعييناً أو بالانتخاب.. ويمكن له كذلك أن يكون رئيساً للمجلس الاستشاري بالتعيين أو بالانتخاب، ولكن الوفاء والإنصاف وإرساء دعائم العدل التي (أعلن) انحيازه إليها.. نفس هذه المبادئ والمثل كانت تفرض عليه ألا يخرج عنها وعن أدب الصوفية الذي قام عليه، ويفترض ألا يحيد عنه فيلبس نفسه غير لباسه وينزل نفسه موقعاً غير موقعه وإن جاء ذلك من غبره سهواً أو جهلاً أو قصداً.

والخلافة عند السادة البادراب غيرها في بعض الطرق الصوفية الأخرى فإذا وجدنا في طائفة الختمية، على سبيل المثال، عدداً من الخلفاء يتعددون بعدد المناطق والمهام، فإنَّ الخليفة عند السادة البادراب واحد وربما كان ذلك تأسياً بما كان في عهد الخلافة الإسلامية الأولى.

والخليفة عند السادة البادراب هو في واقع أمرهم خليفة للشيخ العبيد ود بدر، رضي الله عنه، وكان أولهم الشيخ أحمد وهو أكبر أبنائه ثم جاء بعده أخوه الشيخ كرار ثم الشيخ حسب الرسول، ثم الشيخ مصطفى وهو آخر الخلفاء من أبناء الشيخ العبيد رضي الله عنهم جميعاً.

وبعد ذلك جاء الخليفة الخامس كأول خليفة من الأحفاد وهو الخليفة يوسف الفكي عمر الشيخ ود بدر، ثم الخليفة عثمان وهو شقيق الخليفة يوسف ثم الخليفة الحالي الشيخ الطيب الجد العباس ود بدر رضي الله عنهم جميعاً.

وإني لأنتظر تصحيحاً من الأخ الأستاذ أحمد حسب الرسول.. فهو الأدرى والأقرب مني في هذا الشأن.

اترك رد