مقالات وآراء

الحرب في السودان 1

اشتعلت الحرب في السودان لعدة اسباب سياسية واقتصادية واجتماعية وامنية وعسكرية وكان صباح 15 ابريل 2023م تاريخ فاصل في تاريخ السودان حيث اشتعلت اطول حرب تشهدها العاصمة القومية وبعض ولايات السودان الاخري وهاجر ونزح اغلب سكان العاصمة القومية الخرطوم للدول المجاورة وللمدن السودانية الاخري وتوقفت المصانع والحركة التجارية بالخرطوم وتدمرت المنازل والبنية التحتية في الخرطوم واصبح للحرب اثار سلبية مدمرة علي المواطنين وعلي الدولة ولعل من اهم اسباب الحرب هي الازمة السياسية في السودان بعد سقوط نظام البشير ولمدة اربعة اعوام كاملة لم تقدم حكومات الثورة المختلفة برئاسة رئيس الوزراء السابق عبدالله حمدوك اي خطوات متقدمة لحالة الاحتقان السياسي في السودان وابتعدت عن الدور المنوط بها لحل الازمة السياسية في السودان وانشغلت حكومات حمدوك بازمات جانبية ابعدتها عن حل ووضع الاجراءات الاساسية لحل الازمة السياسية في السودان ويبدا الحل بقيام مفوضية تكوين الاحزاب السياسية وفق شروط محددةوقوانين محددة لتمارس وظيفتها السياسية بصورة صحيحة ووضع قانون للانتخابات وتسجيل المواطنين السودانيين للانتخابات وكان بالامكان اكثر مما كان وكل الشعب السوداني مسؤول عن فشل الديمقراطية في السودان الجناح العسكري مسؤول والجناح المدني مسؤول وهناك مسالة مهمة جدا وهي الصراع الحزبي المحموم بين الاحزاب من داخل قوي الحرية والتغيير ومن خارجها من اجل المصالح الحزبية الضيقة مما ادي الي ضياع الوطن السودان بين الرجلين ومما يؤسف له ان الديمقراطية اصبحت بعيدة المنال عن الشعب السوداني علي المدي القريب والمتوسط وحتي لو انتهت الحرب فان الديمقراطية لن تكون من اولويات الحكومة التي ستتولي الحكم بعد انتهاء الحرب
محمد علي العبيد
ماجستير جامعة بخت الرضا
0917290880

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى